اليوم العالمي للسكان

10/07/2018


يحتفل العالم يوم غد الأربعاء، باليوم العالمي للسكان 2018، الذي يعدً حدثاً سنوياً يقام في الحادي عشر من يوليو كل عام، ويهدف إلى تعزيز التوعية المجتمعية بالقضايا المتعلقة بالسكان وتسليط الضوء على قضايا تنظيم الأسرة والمساواة بين الجنسين ومكافحة الفقر وتحسين صحة الأمهات وحقوق الإنسان. وقد تم الإعلان عن هذا اليوم لأول مرة في العام 1989من قبل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي.


وبهذه المناسبة، ستشارك اللجنة الدائمة للسكان ووزارة التخطيط التنموي والإحصاء فى الندوة المفتوحة التى ستنظمها مكتبة قطر الوطنية، تحت عنوان "الزيادة السكانية في قطر الآثار والتحديات والحلول المناسبة"،  بمشاركة عضو اللجنة الدائمة للسكان سعادة العميد/ عبدالرحمن ماجد السليطي .
الجدير بالذكر، أن هذه المناسبة العالمية تأتي وقد مضى عام على إطلاق السياسة السكانية لدولة قطر 2017-2022، التي وضعتها اللجنة الدائمة للسكان بالتعاون مع الوزارات والهيئات الحكومية والأهلية المعنية بالقضايا السكانية.


وتسعى اللجنة الدائمة للسكان، من خلال وضع السياسة السكانية ومتابعة تنفيذ برنامج عملها، إلى تحقيق التوازن بين النمو السكاني ومتطلبات التنمية المستدامة، بما يؤدي إلى تحسين نوعية حياة سكان دولة قطر من مواطنين ومقيمين، وذلك من خلال متابعة التطورات المتسارعة للوضع السكاني في الدولة عبر إعداد الدراسات والبحوث النظرية والميدانية التي تتناول القضايا الاجتماعية المؤثرة وإيجاد الحلول الناجعة لها، بما يضمن تحقيق حياة كريمة لسكان دولة قطر والمساهمة في الإرتقاء بقدراتهم الفكرية والعملية، والعمل على توفير  وتنوع الخيارات العملية المناسبة، من أجل إتاحة  فرص المشاركة للجميع  للانخراط فى منظومة العمل المشترك، والمساهمة فى دفع عجلة التطور والنماء، وتحقيق التنمية المستدامة، وصولاً إلى تحقيق أهداف رؤية قطر 2030 .